Web
Analytics

من اجل عراق حر

الرئيسية عاجل احباط محاولات لتهريب الاثار العراقية

احباط محاولات لتهريب الاثار العراقية

 

احبطت الأجهزة الأمنية العراقية، عملية تهريب مئات القطع الأثرية النفيسة التي منها تعود للحضارة السومرية، من محافظة ذي قار جنوب العراق.

وأعلن مدير متحف الناصرية الحضاري في مركز ذي قار، عامر عبد الرزاق، في تصريح خاص لمراسلة “سبوتنيك” في العراق، أن مديرية الجريمة المنظمة في المحافظة سلمت المتحف 350  من القطع الاثرية

 كانت معدة للتهريب.

وأوضح عبد الرزاق، أن القطع الأثرية تم ضبطها من قبل مديرية الجريمة المنظمة بعملية نوعية في شمال محافظة ذي قار، وتم تسليمها لنا، منوها إلى أن القطع كانت عند سراق وضعوها في منطقة مهجورة لتهريبها خارج المحافظة.

ونوه إلى أنها ليست المرة الأولى التي تسلم مديرية الجريمة المنظمة للمتحف قطع أثرية مضبوطة، قائلا ً”ونحن بدورنا نقدم شكرنا لها لتمكنها من حماية الاثار والحفاظ عليها ومنع تهريبها”.

ولفت عبد الرزاق، إلى أن المتحف يشهد هذه الفترة جهدا كبيرا بتسليم وإرجاع الكثير من القطع المهربة، سواء من قبل مديرية الجريمة المنظمة، والشرطة والمواطنين الذين يعثرون على الآثار، مشيرا ً إلى أن نشاطات المتحف وجهوده نتيجة ثقة الناس والشرطة التي ساهمت بتسليم المتحف الكثير من القطع.

وبين عبد الرزاق، أن القطع الأثرية التي تسلمها المتحف اليوم مختلفة منها ألواح مسمارية، وعملات معدنية وزجاجيات وقطع معدنية وتعود لعصور مختلفة قسم منها سومريات وبعضها أسلامية.

وأكد مدير متحف الناصرية الحضاري، أنه سيقوم بإرسال القطع التي تسلمها إلى المتحف العراقي في بغداد، قريبا لغرض الفحص والتقييم.

قالت عالمة الآثار العراقية، ومستشارة المتحف البريطاني، الدكتورة لمياء الكيلاني، في لقاء تليفزيوني مع قناة روسيا اليوم، إنَّ عدد القطع الأثرية المسروقة من المتحف الوطني العراقي بعد الغزو الأمريكي بلغت ما يقرب من 200 ألف قطعة أثرية، نافية ما تردد من أن عدد القطع المسروقة هو 15 ألف قطعة فقط، مؤكدة أنه “لا توجد أرقام دقيقة مسجلة للقطع الأثرية المسروقة من المتحف الوطني العراقي، والقطع الأثرية المسجلة هي فقط المهمة”، حسب قولها

وقد تعرضت اغلب المتاحف والمناطق الاثرية الى عمليات سرقة منظمة منذ الاحتلال الامريكي للعراق عام 2003 ، على يد عصابات ومليشيات مسلحة ،مستغلين انهيار الدولة، حيث جرى تهريب الاف القطع الى الخارج ، وقام العراق واليونسكو فيما بعد باستعادة الكثير منها الا انه ما زالت هناك الاف القطع الاثرية التي لا تقدر بثمن موجودة لدى مافيات تجارة الاثار.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شعبية

حوار مع مستشار رئيس الوزراء العراقي

    اجرى الحوار : مصطفى العبيدي تحتل الانتخابات المبكرة في العراق المقرر اجراءها في العاشر من تشرين اول القادم، اهتماما كبيرا من الاحزاب والاوساط الشعبية ،...

حرب كلامية بين سفيري ايران وتركيا في العراق

وقعت حربا كلامية على مستوى سفراء ايران وتركيا في العراق  ، بعد أن قال سفير إيران في العراق، إيرج مسجدي: "على تركيا أن تغادر...

بغداد تعين حكومة جديدة في ذي قار بعد تظاهرات عنيفة

  أصدر مكتب رئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي، بيانا بشأن أحداث ذي قار جنوب العراق، مؤكدا أن الإجراءات التي تم اتخاذها تمثل مقدمة للشروع في...

احدث التعليقات