Web
Analytics

من اجل عراق حر

الرئيسية عاجل الامين العام للجامعة العربية يزور بغداد

الامين العام للجامعة العربية يزور بغداد

 

قام الامين العام للجامعة العربية احمد ابو الغيط بزيارة الى العراق ، التقى خلالها بالمسؤولين في حكومتي بغداد واربيل ، لبحث اوضاع الدول العربية ودور الجامعة في التعامل معها، ودور العراق في تعزيز التعاون العربي المشترك.

وقال ابو الغيط، خلال مؤتمر صحفي ، في بغداد، إنه «أبلغ وزير الخارجية العراقي بأن الجامعة العربية تحت إمرة العراق بما يؤمن مصالح الشعب العراقي»، لافتاً إلى أنه «خلال ثلاثة أشهر ستتم استضافة القيادة العراقية في الجامعة العربية لإطلاعها على حجم التطورات الحاصلة في مقر الجامعة“.

واستقبل الرئيس العراقى برهم صالح، ابو الغيط، واكد له “إن سياسة الانفتاح التى ينتهجها العراق تنطلق من إدراكه أهمية إيجاد حوارات مشتركة لتثبيت دعائم الاستقرار”، و”أن استقرار العراق وسيادته عنصر لا غنى عنه لأمن كل المنطقة ومصالح شعوبها، مشددًا على أن الجهود العراقية منصبة على دعم الحوار لتسوية المشاكل وتخفيف حدة التوترات”.     

بدوره ، أكد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، دعمه عودة سوريا إلى الجامعة العربية، وذلك خلال لقائه مع الأمين العام للجامعة العربية، وشدد خلال اللقاء على أهمية التواجد الفعّال للجامعة العربية، وتطوير منظومات عملها، مؤكداً أن العراق يتطلع إلى انعقاد القمة العربية المقبلة.

وزير الخارجية العراقى، فؤاد حسين، ذكر فى مؤتمر صحفى ببغداد مع «أبوالغيط»: “تطرقنا خلال لقائنا إلى العلاقات العربية بصورة عامة، ومع تركيا وإيران بصورة خاصة، وناقشنا بعض القضايا المتعلقة بعمل الجامعة، وبحثنا موضوعات المنطقة وفعاليات الجامعة العربية”.

وتابع «حسين»: «جزء من نقاشنا كان متعلقًا بوضع سوريا، وأشرنا إلى أن الوضع غير المستقر فى سوريا يؤثر على الوضع العراقى، ومن الضرورى العمل لإيجاد سبل آليات الحوار مع مختلف الدول التى لها تأثير فى الوضع السورى».

وأثنى «أبوالغيط» على الدور النشط للعراق فى الجامعة العربية، مؤكدا أن الجامعة العربية تمر بمرحلة حرجة بسبب نقص التمويل والظروف الصعبة التى تمر بها بعض الدول العربية، معربًا عن دعم الجامعة العربية للعراق بكل تطلعاته”.

وتواجه الجامعة العربية اتهامات بانها عاجزة عن اداء اي دور ايجابي في مواجهة الدول العربية لازماتها الخطيرة ومنها احتلال العراق والقضية الفلسطينية ومواجهة اطماع دول اقليمية في المنطقة العربية، وانها اصبحت مجرد اداة بيد بعض الانظمة العربية وخاصة مصر، وسط اعتقاد بان هدف الزيارة هو محاولة اعادة النظام السوري الى الجامعة العربية رغم الجرائم والدمار الذي سببه للشعب السوري ورهن بلده للاطماع الاجنبية.  

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شعبية

احتدام معركة المطالبة بحل البرلمان العراقي

 تتصاعد الدعوات لحل البرلمان العراقي على خلفية عجزه منذ عشرة اشهر عن الالتزام بالتوقيتات الدستورية لاختيار رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء عقب الانتخابات الاخيرة، وسط...

اصلاح الدستور العراقي بين الجدية والتلاعب السياسي

 ضمن تداعيات الصراع السياسي الدائر بين جناحي القوى الشيعية العراقية ، التيار الصدري والاطار التنسيقي ، تجددت الدعوات بضرورة اصلاح العملية السياسية الفاشلة ،...

قمع تظاهرة في كردستان تطالب بالاصلاح

 انطلقت ردود افعال رافضة لحملة الاعتقالات والقمع التي شنتها قوات الامن الكردية في اقليم كردستان العراق ، يوم السبت ، ضد تظاهرة شعبية طالبت...

الامم المتحدة تؤكد استمرار معاناة الايزيديين في العراق

 أعلنت الأمم المتحدة الخميس أن أكثر من 200 ألف ناج من المذابح التي ارتكبها تنظيم "داعش" بحق الايزيديين قبل ثماني سنوات ما زالوا نازحين...

احدث التعليقات