Web
Analytics

من اجل عراق حر

الرئيسية عاجل قتلى وجرحى واعفاء مسؤولين بسبب ازمة كهرباء العراق

قتلى وجرحى واعفاء مسؤولين بسبب ازمة كهرباء العراق

أعلنت خلية الإعلام الأمني في العراق عن مقتل 7 أشخاص وإصابة 11 آخرين بهجمات طالت شبكات الكهرباء، وأدت إلى تخريب 61 خطا رئيسيا للطاقة.

وقالت الخلية في بيان عنها إنه “تم اتخاذ حزمة من الإجراءات العاجلة بجهد حكومي مضاعف، بناء على توجيهات رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، خلال ترؤسه لاجتماع خلية الأزمة، حيث وجه الجهات الحكومية كافة، بتوفير كل التسهيلات للمعالجات العاجلة للإشكالات التي تعاني منها شبكة الكهرباء الوطنية، والعمل على توفير الحماية اللازمة لأبراج الطاقة الكهربائية من الاستهدافات المتكررة“.

وأضافت: “تعرضت الخطوط الرئيسة لنقل الطاقة الكهربائية لهجمات إرهابية ممنهجة خلال الأيام العشرة الماضية، بالتزامن مع ارتفاع درجات الحرارة، أسفرت هذه الهجمات التي نفذت عبر إطلاق الصواريخ وزرع العبوات الناسفة واستخدام الأسلحة القناصة لاستهداف أسلاك الطاقة، عن مقتل وإصابة 18 شخصا من ضمن الملاكات الهندسية والفنية، وتدمير 61 خطا رئيسا لنقل الطاقة“.

وتابعت: “آخر استهدف تم على الخطوط الناقلة بين أربيل ومخمور، ما أسهم في انعدام تجهيز الطاقة الكهربائية لعموم البلاد، فضلا عن حدوث حالات تجاوزات على الشبكة الوطنية والمحطات في المناطق الجنوبية“. وأشارت إلى “تمكن الملاكات الهندسية والفنية في وزارة الكهرباء، من الوصول إلى إنتاج 16 ألف ميغا واط من الطاقة لتلبية حاجة المواطنين“.

وبدوره ، اصدر مصطفى الكاظمي، رئيس مجلس الوزراء العراقي، سلسلة قرارات لمعالجة ازمة انقطاع الكهرباء ابرزها تكليف القوات الامنية بحماية ابراج نقط الكهرباء ومنع تخريبها وقبول استقالة وزير الكهرباء وتشكيل خلية ازمة خاصة بالكهرباء ، وإقالة مدير عام الشركة العامة لنقل الطاقة الكهربائية/ الفرات الأوسط ، كما اعلن عن المضي بربط العراق بشبكة كهرباء دول عربية.  

وقال الكاظمي في تغريدات عبر حساب الحكومة الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، يوم الجمعة، أنه سيتم توجيه لمدير الشركة عقوبة التوبيخ وذلك لإهماله في أداء أعماله وواجباته، ما تسبب بسقوط خطوط نقل الطاقة وخسارة  نحو ( 400 ) كي في وإنقطاع التيار الكهربائي في عدة المحافظات.

كما وجه الكاظمي، باتخاذ إجراءات بحق مسؤولين آخرين في الوزارة بسبب تقصيرهم في عملهم والمهام الموكلة إليهم، وفتح تحقيق بحالات التقصير والأهمال في بعض مفاصل الوزارة التي ادت إلى تراجع تزويد المواطنين بالطاقة الكهربائية وفاقمت من معاناتهم.

وخلال اجتماعه بالمحافظين لبحث ازمة الكهرباء ، قال الكاظمي ، “هذه الحكومة تدفع ثمن السياسات الخاطئة والترقيعية وهدر المال لمدة 17 سنة في كل المجالات وخصوصاً الطاقة، ويجب ان نصارح الشعب بعد ان عجزت الحكومات المتعاقبة على مصارحته خوفا من غضب الشارع العراقي، والحقيقة ان الكل يتحمل هذه المسؤولية من حكومات وسياسيين“. وتساءل الكاظمي ” عن سبب عدم اتخاذ قرارات الربط الكهربائي مع دول الجوار ودول العالم طوال 17 سنة؟ وقد وجدنا ان البلد مرتبط فقط بشبكة مع ايران”.

وكشف عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، نعيم الكعود، يوم السبت، عن قيام الحكومة العراقية باتخاذ عدد من الإجراءات التي من شأنها حماية أبراج نقل الطاقة الكهربائية، من بينها محاسبة قائد عمليات أية منطقة تستهدف فيها الأبراج. واقر الكعود وهو نائب عن محافظة الانبار، في تصريح صحفي، إن “استهداف أبراج نقل الطاقة الكهربائية، يعني استهداف الحكومة بكاملها، كون العملية جاءت بهدف تأجيج الشارع العراقي ضد الحكومة“.

وتتواصل في العديد من المدن العراقية ، تظاهرات غاضبة جراء انقطاع التيار الكهربائي او ضعف تجهيزه ، بالتزامن مع ارتفاع حاد بدرجات الحرارة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شعبية

احتدام معركة المطالبة بحل البرلمان العراقي

 تتصاعد الدعوات لحل البرلمان العراقي على خلفية عجزه منذ عشرة اشهر عن الالتزام بالتوقيتات الدستورية لاختيار رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء عقب الانتخابات الاخيرة، وسط...

اصلاح الدستور العراقي بين الجدية والتلاعب السياسي

 ضمن تداعيات الصراع السياسي الدائر بين جناحي القوى الشيعية العراقية ، التيار الصدري والاطار التنسيقي ، تجددت الدعوات بضرورة اصلاح العملية السياسية الفاشلة ،...

قمع تظاهرة في كردستان تطالب بالاصلاح

 انطلقت ردود افعال رافضة لحملة الاعتقالات والقمع التي شنتها قوات الامن الكردية في اقليم كردستان العراق ، يوم السبت ، ضد تظاهرة شعبية طالبت...

الامم المتحدة تؤكد استمرار معاناة الايزيديين في العراق

 أعلنت الأمم المتحدة الخميس أن أكثر من 200 ألف ناج من المذابح التي ارتكبها تنظيم "داعش" بحق الايزيديين قبل ثماني سنوات ما زالوا نازحين...

احدث التعليقات