Web
Analytics

من اجل عراق حر

الرئيسية حريات منظمة حقوقية دولية تحذر من فرق الموت في العراق

منظمة حقوقية دولية تحذر من فرق الموت في العراق

حذرت منظمة هيومن رايتس ووتش، لحقوق الانسان الدولية، من ان أعمال القتل التي تقوم بها الجماعات المسلحة ، وتستهدف نشطاء وصحفيين في العراق، ستلقي بظلالها على الانتخابات العراقية القادمة، وتنشر مناخ الخوف في صفوف المحتجين الذين دعوا للتغيير منذ انتفاضة أكتوبر 2019 .

وقال المنظمة في تقرير نشرته على موقعها الرسمي إن عدم اتخاذ السلطات العراقية خطوات عاجلة لوقف عمليات القتل خارج نطاق القانون، سيشيع مناخ الخوف ويحد من قدرة العراقيين على المشاركة في الانتخابات البرلمانية المقرر في أكتوبر المقبل.

وقالت الباحثة في قسم الأزمات والنزاعات في المنظمة، بلقيس والي، إن عمليات القتل استمرت على مدار العام ونصف العام الماضيين على الرغم من تراجع الاحتجاجات في العراق.

وأشارت الى تقارير المفوضية العليا المستقلة لحقوق الإنسان في العراق، عن تسجيل 81 محاولة اغتيال ضد نشطاء وصحفيين مناهضين للحكومة منذ بدء المظاهرات، وان نحو ثلث عمليات القتل هذه، وقعت منذ أن تولى الكاظمي السلطة قبل نحو عام، وفقا لوالي.

وذكرت والي ، ان العديد من عمليات القتل والاختطاف هذه، استهدفت الأشخاص الذين كانوا يقودون  المظاهرات والصحفيين الذين قاموا بتغطية الأحداث الجارية في بغداد ومراكز الاحتجاج الأخرى.

واكدت والي أنه “وعلى الرغم من خطورة ونطاق حملة الاغتيالات المستمرة، إلا أن حكومة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي فشلت في ضمان أي محاسبة أو عدالة“.

ووصفت والي الجماعات المسلحة بأنها أصبحت “وقحة للغاية لدرجة أن المسلحين لا يخشون الاقتراب من شخص ما في منتصف الشارع في مدينة عراقية كبرى وإطلاق النار عليه من دون الخوف من أي عواقب“.

وتحذر الباحثة في هيومن رايتس ووتش من مستقبل “قاتم” ينتظر العراق على اعتبار أن العديد من الجماعات المسلحة التي تقف وراء عمليات القتل الأخيرة لديها أحزاب سياسية، بعضها موجود بالفعل في البرلمان“، مشيرة إلى أنه “كلما زادت قدرة هذه الجماعات على دخول الهيكل الحاكم وكبح الجهود لوقف عمليات القتل، وتوفير العدالة للضحايا، كلما بدا مستقبل العراق أكثر قتامة“.

وكانت الحكومة قد وعدت بمتابعة قضية اغتيالات الناشطين والاعلاميين ،وكشف عصابات القتل ، الا انها اخفقت في الاعلان عن القائمين بالجرائم والجهات التي تقف خلفهم، كونهم يتمتعون بغطاء احزاب سياسية متنفذة.

2 تعليقات

    • شكرا للتفاعل مع المقالات .وتضحيات الشهداء هي قرابين لا بد منها من اجل الحرية والحقوق .

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شعبية

عقد نفطي وغازي كبير بين العراق وفرنسا

  اثار توقيع عقد نفطي وغازي كبير بين العراق وفرنسا قبل ايام، لغطا واسعا في الاوساط الشعبية والسياسية والاقتصادية ، بين الترحيب به كونه يسد...

نزاع عشائري مسلح وسقوط ضحايا في بغداد

 اندلاع نزاع عشائري في شرق العاصمة العراقية ، اسفر عن سقوط قتلى وجرحى وحرق بيوت مواطنين وتعطيل الحركة في المنطقة ليومين متتالين.وقد اندلع نزاع...

سر العلاقة الغريبة بين حكومات بغداد وطهران

 حضيت زيارة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الى ايران، قبل ايام ، باهتمام كبير من العراقيين والمراقبين ، واعادت تقييم العلاقة الغريبة بين الحكومات...

مؤتمر لاسترداد الاموال المسروقة في بغداد

 اختتم المؤتمر الدولي لاسترداد الأموال العراقية المنهوبة، اعماله الخميس، واصدر توصيات ، تتعلق باليات استرداد الاموال وتعاون المجتمع الدولي بهذا الصدد.وانعقد المؤتمر على مدى يومين...

احدث التعليقات